Feeds:
المقالات
تعليقات

Archive for 5 أبريل, 2010

صوتي لا ينشف من البكاء ،
صوتي صار ماء ..

Read Full Post »


من أول من قالها :
الى اللقاء ، مع السلامه ,

ويد تلوح في الهواء : وداعاً

لو أن حبيبي فارقني
لن يكفيني أن أضع قلبي في يديه ..

Read Full Post »

أنا البئر ..
وأنا زهرة الموت الملقيه في أعماقه ..
أرجوكم لا تقتربوا ..
لا تجّملوا لي الكلام والحياة ..
لا أريد أن اسمعكم ،
احتفظوا باصواتكم أذاً ،

فأنا أعرف كيف أصمد في الجحيم وحيدة ..

Read Full Post »


اخرج الى الليل ، اطمئنه ..
الى الهواء ، اشجارك ،
و احواض الماء الصغيرة للعصافير ،
الى الحجاره التي كنت تجلسين عليها
اخرج للتراب الذي تعود على قدميك
واحكي لهم عنك ،
اقول أنتظروها ،
عينيها ندى الأزهار ، مع الفجر تأتي ..
يصدقوني يأمي ، مثلك تماما يصدقون ..

وحدها لا تصدقني الشجرة الكبيره ،
التي تصل السماء بك ..
وحدها تشد علي يدي وتبكي ..

Read Full Post »

هذا الذي يظهر في دمك ،
ويعجز الأطباء عن تحليله ..
أنا أعرفه ..
أنه وجهي ، وكلام الله ، والغدير الذي كبرتِ عنده ..
وصايا امك ، و رياحينك ، وبيت جدي ،
يرون صلاتك آخر الليل ، و رائحة الفجر ،
الوادي الذي زرعتيه يفيض بالماء واللوز والرمان ..
يرون كل نبته ربيتيها ،
وكل ظل تينه جلستي تحتها ،
وكل دعوه من الناس لك ..
يرونك أنت ..
شجرة خلقها الله على تراب الغيم ..

Read Full Post »

“يُمه”
ماجئت الي الدنيا مثلنا
كنت زهره في الوادي ،
قطفتك أمك ،
خبأتك في صدرها ..
واليوم التالي ،
مع نور ربي جيتي ..

Read Full Post »

أنتي دمي يمه
و أحبك ، أحب صوتك و نظرة عيونك ،
التفاتتك وحركة يدك من بعيد
ظفيرة شعرك والحنه في أقدامك
أحب ريحتك و انفاسك و مشيتك ،
احب عندما تديرين وجهك عني ، وترفعين ذقنك قليلاً
وابتسامه خفيفه تدارينها
أحب فمك ، واحب ان فمي يشبهه
أحب أكثر أكثر أكثر ، آنك أمي ..
ليتني كنت شبهك يمه ..
ليتني كنت كلي شبهك ..

Read Full Post »

Older Posts »